Islam 4 me


الأكثر مشاهدة


المختارات

هل تحسن إدارة وقتك؟ (اختبر نفسك)

حين نتأمل مَن حولنا نجد أن الفرق بين إنسان ناجح في حياته؛ حقق العديد من الإنجازات، وما زال مستمرًّا في تحقيق المزيد، وبين آخر لم يحقق إلا القليل، أو ربما لم يحقق شيئًا، هو إدراك كلٍّ منهما لأهمية الوقت وقيمته، فالأول أدرك أهميته، فاغتنمه في كل نافع مفيد، وفيما يحقق آماله وطموحاته، بينما سها الآخر عنه، فلم يجنِ إلا الحسرة والندم على ما فاته.

ولذلك قيل: الوقت هو العمر الحقيقي للإنسان، وحفظه وحسن الاستفادة منه أصل كل خير، وضياعه منشأ كل شر.

والنبي (صلى الله عليه وسلم) يحذر من ضياع الوقت في غير عمل نافع مفيد؛ لأننا سنُسأل عنه يوم القيامة، وفي هذا يقول (صلى الله عليه وسلم): «لا تزول قدما ابن آدم يوم القيامة من عند ربه حتى يسأل عن خمس: عن عمره فيما أفناه، وعن شبابه فيما أبلاه، وعن ماله من أين اكتسبه وفيما أنفقه، وماذا عمل فيما علم»[رواه الترمذي].

وحسن إدارة الوقت وتنظيمه هو الخطوة الأولى والأساسية لاستثماره والانتفاع به فيما يعود على الإنسان بالخير والفلاح في دنياه وأخراه؛ وذلك لأن حسن التنظيم يمنح صاحبه قدرة على إنجاز الأعمال والمهام المطلوبة منه في الوقت المحدد له، كما يبعده عن الشعور بالتشتت وفقدان التركيز، ويساعده على الانتقال من عمل لآخر بطريقة منظمة، ويجعله كذلك قادرًا على أداء أدواره المتعددة في الحياة، سواء كانت تعبدية أو اقتصادية أو اجتماعية أو خيرية أو ترفيهية، أو غير ذلك، بحيث لا يطغى جانب على آخر.

قيِّم ذاتك

والاستبيان التالي يضع أيدينا على أهم المؤشرات التي ينبغي أن يلتزم بها المرء كي يحسن تنظيم وإدارة وقته، ويستفيد منه الاستفادة القصوى، فاختر الإجابة التي تتوافق مع ما تقوم به بالفعل في الأسئلة التالية:

 

   م

                                               العبارات

  دائمًا

  أحيانًا

  لا

   1

أوقن أن حسن تنظيم الوقت من أهم عوامل النجاح في الحياة.

 

 

 

   2

لا يغيب عني أن الوقت مورد محدود لا يمكن تعويض ما فات منه.

 

 

 

   3

أستحضر مساءلتي أمام الله — تعالى — عن وقتي فيما قضيته.

 

 

 

   4

أعتقد أن تنظيم الوقت يساعدني على الموازنة بين واجباتي المختلفة (العمل، العائلة، العبادة، الهوايات ... إلخ).

 

 

 

   5

أضع لنفسي خطة أسبوعية أحدد فيها ما أقوم به خلال الأسبوع.

 

 

 

   6

في بداية يومي أدوِّن ما سأقوم به من مهام خلاله.

 

 

 

   7

أضع وقتًا محددًا لإنجاز كل مهمة.

 

 

 

   8

أحدد وقتًا للراحة والاستجمام في جدولي اليومي.

 

 

 

   9

أترك مساحة من المرونة للتعامل مع الظروف الطارئة.

 

 

 

  10

لا أضيع وقتي بالإفراط في التنظيم والتخطيط.

 

 

 

  11

أحرص على إنجاز ما وضعته من مهام في الوقت المحدد لها.

 

 

 

  12

أحرص على تقييم ما أنجزته من مهام في ضوء ما وضعته في بداية يومي.

 

 

 

  13

ألوم نفسي بشدة إذا فاتني وقت دون الانتفاع به.

 

 

 

  14

أزيد وقتي بإزاحتي لحدود التعب قليلًا.

 

 

 

  15

أجتهد في إنجاز أكثر من مهمة متوازية في وقت واحد.

 

 

 

  16

أعطي أولوية لأعمالي الحيوية التي يمكنها أن تنجز لي أكبر قدر من النتائج.

 

 

 

  17

أُحسن استثمار الأوقات الضائعة مثل أوقات الانتظار.

 

 

 

 

أعطِ نفسك درجات كالتالي:

 

دائمًا

أحيانًا

لا

                    2

                    1

                  صفر

 

مجموع درجاتك =

 

إذا كان مجموع درجاتك أكثر من 28:

نحسبك — ولا نزكي على الله أحدًا — ممن يحسنون تنظيم وإدارة وقتهم بشكل جيد، ونحسبك ستحقق الكثير من الإنجازات في حياتك.

إذا كان مجموع درجاتك من 22 إلى 28:

احرص على استكمال ما ينقصك من الأسباب التي تُعينك على حسن إدارة وتنظيم وقتك.

إذا كان مجموع درجاتك أقل من 22:

اجتهد في الابتعاد عن دائرة إضاعة الوقت دون استفادة، واعزم على تطوير إدارتك لوقتك.